توحد

العوامل التي تؤثر في فعالية التعزيز

فورية التعزيز :
يجب إن يقدم المعزز بعد صدور الاستجابة المرغوبة مباشرة وذلك أفضل , وتأخير التعزيز قد يعزز سلوكيات غير مستهدفه حلت بين وقت وقوع السلوك المرغوب ووقت تقديم التعزيز .
?استمرارية التعزيز :
يجب إن يقدم المعزز بعد كل مره يصدر فيها السلوك المرغوب وخاصة عند تشكيل السلوك وفي مرحلة اكتساب السلوك ثم نستطيع بعد إن يستمر السلوك إن ننتقل إلى التعزيز المتقطع .
?كمية التعزيز :
يجب تحديد كمية التعزيز فكلما كانت كمية المعزز كثيرة كانت فاعليته اكبر .
?مستوى الحرمان :
كلما كان حرمان الفرد من المعزز كبيرا كلما كان المعزز أكثر فعالية .
?درجة صعوبة السلوك :
كلما زادت درجة تعقيد السلوك المستهدف كلما كانت الحاجة إلى كمية تعزيز كبيرة تتناسب ودرجة تعقيد السلوك .
?التنويع :
إن استخدام معززات متنوعة أكثر فعالية من استخدام معزز واحد باستخدام أشكال مختلفة من المعزز نفسه أكثر فعاليه من استخدام شكل واحد منه.
?الجدة :
من المعلوم انه كلما كان المعزز جديد على الفرد كلما كان أفضل ولذلك ينصح باستخدام معززات غير مألوفة لدعم سلوك الأطفال .
?التعليمات :
إن من الأمور التي تساعد على الإسراع بفعالية المعزز هو معرفة الفرد بالعمل الذي نال بسببه التعزيز 
?الفطام ( الرجوع إلى المعززات الطبيعية ) :
الفطام يعني إيقاف المعززات الخارجية المستخدمة لتعزيز السلوك واستبدالها بمعززات طبيعية مثال ذلك الطالب الذي يحصل على نجمه عندما يحل كل مسألة حسابية فانه مع الوقت يستحسن الطالب مدح وإعجاب المحيطين به فتصبح هذه معززات طبيعيه مستمرة معه .
الأخصائي النفسي : خالد القحطاني